#لعلها_تفيد – الحلقة الرابعة: بدايات المعيشة

#لعلها_تفيد – الحلقة الرابعة: بدايات المعيشة

إذا كنت شخصا اجتماعيا فأنت بالطبع تدرك أهمية الصحبة وخاصة أولئك الذين حفروا مكانا في قلبك .. فحتى وإن باعدت بينكم الأماكن وقل السؤال ستجدهم الأقرب لك وقت الشدة وأنت كذلك.

من مميزات السفر أنك ستصنع المزيد من هؤلاء لكن ما يزيدهم في السفر قربا أنهم في نفس موقعك ويشاركونك الطموح والعمل. حاول أن تخرج من تجربة السفر بحفنة من الرجال المخلصين الراقين .. فهذا مكسب كبير.

المعيشة والصحبة مرتبطين بشدة، وسأركز هنا على المعيشة بمعناها الأعم. والآن إليك بعض ما ستحتاج معرفته بالنسبة للمعيشة:

أولا عليك دراسة سبل المواصلات في المكان الجديد حتى لا تقع في خطئي أول صلاة جمعة. كان المسجد بعيدا – اكتشفت لاحقا أن هناك مسجد آخر أقرب لي – ومن جهلي بالمواصلات اضطررت للمشي قرابة ساعتين حتى أصل للمسجد. أذكر أنني لم ألحق الصلاة بسبب ذلك.
المواصلات في أي مدينة جامعية في العادة يكون للطالب فيها مزايا. فشبكة الأتوبيسات حينها كانت باشتراك كل فصل ومخفضة للطلبة. في ميشيجان كانت كل الأوتوبيسات مجانية. كما أن الاوتوبيسات المتنقلة بين أطراف الجامعة مجانية.
من الضروري أن تحاول اقتناء خريطة للمدينة وبالذات تلك الموضحة لخطوط ومواعيد الأتوبيسات. أظن في وقتنا الحالي يوجد تطبيقات للهاتف بها كل تلك الخرائط ويمكنك تتبع أقرب أتوبيس.

بعد أول صلاة جمعة كان في مقابل المسجد محل يدعى “الأرض المقدسة” .. لا تتخيل فرحة مغترب جديد برؤية البقالات التي بها ما تفتقده من أكل وشرب وبضاعة .. تتسوق وكلما وقعت عينك على أحد تجد “السلام عليكم” لها لذة لم تشعر بها في بلدك. بالمناسبة يوجد موقع اسمه “ذبيحة” (مصادر) ويمكنك من خلاله استكشاف أقرب تلك البقالات والمطاعم كذلك.

كان علي المشي ساعتين للرجوع فاشتريت ما تيسر لي حمله. طبعا تعلمت بعدها سبل المواصلات وربنا أكرمني بأصدقاء معهم سيارة وعرضوا علي أن أذهب معهم في وقت التسوق فيما بعد. هذه الجمايل ربما تراها صغيرة لكنها في عين الجديد كبيرة وما زلت أحملها لهم حتى الآن.

كنت أحيانا كذلك آخذ مع صديق لي الأتوبيس للسوبرماركت للتبضع وكان فعلا بدون سيارة الأمر شاق خاصة في درجات حرارة ٢٥ تحت الصفر وما تحتها. الأمر الآن أسهل لأنه يمكنك تحميل تطبيق على الهاتف واستخدام خدمة جديدة من أمازون (prime now) أو غيرها من خدمات التوصيل التي لم تكن متاحة آنذاك.

لم أمتلك سيارة في أول عام ونصف لي ولكن عند شرائي للسيارة قررت بعدها أن أي طالب جديد سيأتي سأستقبله في المطار وقبل السكن لابد من أن أعزمه على أكله عربية وأتسوق معه إن شاء.

عندما تنوي شراء سيارة حاول تعثر على طالب انتهى من دراسته وقرر المغادرة. أو ممكن تستخدم موقع كريجزليست (مصادر). أنا شخصيا كنت جرئ حبتين واستخدمت موقع إيباي (مصادر) واشتريت السيارة في مزاد بسعر ١٥٠٠ دولار. حالتها طبعا في الضياع لكنها تسير على أربع 🙂
جدير بالذكر هنا أنك إذا كنت في المكان يسقط فيه الثلج فاحذر أن تشتري سيارة من ذوات الدفع الخلفي. اشتر دفع أمامي أو رباعي فقط. طبعا من جهلي اشتريت سيارة دفع خلفي وكنت على وشك عمل حادثتين. ولكن الله سلم.

بالنسبة للأكل ستكون التونة صديقك الصدوق ولعل نتائج تحاليل الدم بعد ٣ أشهر يظهر فيها أسماك تونة صغيرة 🙂 لكن أنصح بشكل عام البعد عن التونة قدر المستطاع لما فيها من المخاطر نتيجة للتلوث. ممكن تعيش على البقوليات ومنتجات الألبان وحاول تطبخ مرة كل نهاية أسبوع وتخزن الأكل وعليك بصديقك المايكروويف.

بالنسبة للعفش أو الأثاث فموقع كريجزليست سيساعدك وفيه حاجات مستعملة لقطة. حاول كذلك تترقب إعلانات ما يسمى بتخفيضات الجراج “Garage sale” لأن عائلات كثير تغادر مكانها وتقوم ببيع أثاثها بسعر رخيص جدا وأحيان مجانا. يمكنك في أي نهاية أسبوع استئجار سيارة نقل (من شركة يوهول U-haul مثلا) وتمر على من يريد بيع أثاثه وتختار وتحمل على السيارة ومع نهاية اليوم يمكنك فرش غرفتك بالكامل من أول المرتبة وحتى المايكروويف.

لن تحتاج مكتب لأن معظم وقتك ستقضيه في مكتبك بالجامعة أو المكتبة. سترى كثير من الطلاب كذلك يذاكرون على المقاهي مثل ستاربكس وغيره.

طبعا البعض سينتقل إلى مدن تتساقط فيها الثلوج وينبغي عليه الاستعداد لذلك .. في منيسوتا كانت أحيانا تصل الحرارة إلى ٤٠ تحت الصفر. لو نسيت طعام في سيارتك سترجع لتجده متجمد. سيكون عليك التحضير جيدا وستعتمد على معطف يمكنه تدفئتك جيدا. في حدود نوفمبر يكون هناك موسم تخفيض ضخم في أمريكا ويمكنك شراء معطف بمبلغ ٢٠٠ دولار كان ممكن تشتريه بمبلغ ٥٠٠ دولار في غير الموسم. فحاول تعرف مواسم التسوق جيدا خاصة عند شراء الأشياء الغالية.

طبعا لا أحتاج أن أقول لك أن حركتك ستقل في الشتاء القارس وستأكل كثيرا فستكون النتيجة كائن آخر يسكن بداخلك يسمى الكرش العظيم. حاول تتريض وتعمل مجهود قبل الكارثة.

في جزء البقالة ومشتريات الأكل والشرب يوجد تخفيضات وعروض مميزة وكوبونات يمكنك بسببها توفير الكثير من المال. ستفاجئ بشئ قد اشتريته أمس بدولار فأصبح بنصف دولار والعكس. السوق الأمريكي في غالبيته متغير السعر كل يوم حتى أسعار البنزين (اسمه جاز هنا) تتغير يوميا ومن محطة لأخرى.

<السكن في المسجد>
بعد ما سكنت في الغرفة الأولى أربعة أشهر كانت حالتي النفسية سيئة وتعرفت في البداية على ٣ شباب رائعين مكافحين – ما زلنا نتواصل حتى الآن من حين لآخر – وارتبطنا ببعض بشكل كبير. وكان اثنين منهم أقرباء يسكنون معا في غرفة داخل منزل له قصة ومعزة خاصة عندي. المنزل يملكه أحد المصريين القدامى في المدينة وقد جعل نصفه مسجد ويحتوى معظم الطابق الأول وبقية غرف المنزل كان يؤجرها بسعر رخيص للطلاب المسلمين. الحقيقة أني كنت أتمنى لو أن أحد تلك الغرف يتاح للسكن ولكن سبقني لها كثيرون.
في الفصل الدراسي الثاني قرر أحد صديقاي المغادرة وسألته إن كان يمكنني استئجار نصف الغرفة بدلا منه. وقد كان.
وكانت من نعم الله علي أن أسكن في هذا المنزل وبجانبي (في الغرفة المجاورة) المسجد. كنت في أي وقت أشعر بالضيق أجلس فيه وأحيانا أذاكر ويغلبني النوم هناك. كانت غرفتنا متواضعة وبها مرتبة (وليس سريرا) لكل واحد منا تم وضعها على الأرض مباشرة.

الآن وبعد ١٠ سنوات كلما شغلتك الحياة بعجلتها وساقيتها تتذكر تلك الحياة البسيطة ولحظات السعادة التي كنت تشعر بها من أبسط المواقف والنعم. عندها تدرك أن الشقاء الحقيقي هو أخذ النعم وكأنها مسلمات.

سأختم هذه الحلقة بحديث مختصر عن المسلمين في منيسوتا. ستفاجئ إذا قلت لك أن هناك جالية صومالية ضخمة لدرجة أن لهم مساجد يخطبون فيها باللغة السواحيلية. المساجد كانت ملتقى لنا لنتعارف ونشد أزر بَعضنا البعض.
كان هناك شيخ من مصر يحفظ الشباب القرآن ومعه إجازة وكان من أسعد أيامي وأنا أحضر زيارة الشيخ المعصراوي – شيخ عموم المقارئ المصرية – لنا وكان يتلو عليه بعض المسلمين من غير العرب القرآن في احتفال جميل.

شهر رمضان كنّا – مجموعة الطلاب – نفطر في المسجد سويا حيث ينظم المسجد إفطار يومي وأحيانا كنّا نفطر في الجامعة مع اتحاد الطلاب المسلمين.

المسلمين في الغربة من أجمل المجتمعات التي تنخرط فيها .. ما حلاوة تلك التعددية في اللون واللغة وكلنا نصلي لله رب العالمين. وما حلاوة هؤلاء الذين لا يتقنون العربية ويحاولون بكل جهد نطق آيات الله فإذا قرأت معهم بكوا قائلين “هذا لسان عربي مبين” ويتمنون لو كانوا يتقنون لغة القرآن.

للمسجد والمجتمع المسلم حكايات كثيرة سيأتي ذكرها في وقتها خاصة في ميشيجان وكاليفورنيا.

مصادر:
١) موقع كريجزليست
سينفعك عند شراء السيارة والعفش المستعمل
craigslist.org
٢) موقع إيباي
يمكنك تحصيل أسعار ممتازة للإلكترونيات وغيرها بالسعر المباشر أو المزاد
http://ebay.com/
٣) موقع ذبيحة
مصدر جيد لبعض محلات التسوق والمطاعم
https://www.zabihah.com


Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s